بحث:
​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​

مجمعات شمسية لـ "الصناعات الصغيرة" لتغطية حاجتها من الكهرباء

الأربعاء

2018-07-18

أعلنت وزارة الطاقة والثروة المعدنية اليوم الاربعاء عن فتح الباب امام الصناعات الصغيرة والمتوسطة لانشاء مجمعات شمسية جنوب المملكة لتغطية استهلاكها من الطاقة الكهربائية باستطاعة حدها الأدنى 25 ميجاواط لكل تجمع لخدمة الصناعات وتعزيز تنافسيتها.

وأكدت وزيرة الطاقة والثروة المعدنية المهندسة هالة زواتي في تصريح صحفي اليوم الاربعاء أهمية القرار في دعم الصناعات الأردنية، خاصة الصغيرة والمتوسطة منها حيث ان دعمها يشكل احد الأهداف المهمة للحكومة وعلى سلم أولوياتها، لافتة الى أن دعم هذه الصناعات سيؤدي إلى زيادة تنافسية البضائع الأردنية ويقلل النفقات التشغيلية بما فيها تكاليف الكهرباء والتي تشكل تحدي رئيس لهذه الصناعات.

وبهذا الخصوص قالت زواتي ان وزارة الطاقة والثروة المعدنية قررت تخصيص 100 ميجاوات من سعة الشبكة وهي جزء من 300 ميجاوات كانت مرصودة لمشاريع المرحلة الثالثة لمنحها للصناعات المتوسطة والصغيرة لتقوم بإنشاء مجمعات شمسية لتغطية استهلاكاتها من الطاقة الكهربائية وباستطاعة لا تقل عن 25 ميجاوات لكل تجمع بعد ان تم خفـض عدد مشـاريع المرحـلة الثالثة لأربـعة مشاريـع منها (3) مشاريع خلايا شمسية ومشروع واحد لطاقة الرياح.

وتعول الوزارة على انجاز مشروع الممر الأخضر والجاري العمل على تنفيذه من قبل شركة الكهرباء الوطنية والمتوقع أن يكون عاملاً بنهاية عام 2018 والذي سيتم ربط المرحلة الثالثة من العروض المباشرة عليه كما سيتم ربط المجمعات الشمسية للصناعات عليه ايضا.

وكانت وزارة الطاقة والثروة المعدنية قد أعلنت مطلع شهر كانون الأول عام 2016 عن الجولة الثالثة للعروض المباشرة لمشاريع الطاقة المتجددة باستطاعة إجمالية تبلغ 300 ميجاوات وبحجم 50 ميجاوات لكل مشروع منها، حيث تم تخصيص (4) مشاريع للخلايا الشمسية ومشروعين لطاقة الرياح.

ومن المقرر ان تصدر الوزارة التفاصيل حول المشروع بعد التشاور مع القطاع الخاص المعني ممثلا بغرف الصناعة وبالتعاون مع وزارة الصناعة والتجارة وشركة الكهرباء الوطنية وهيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن.
أنت الزائر رقم