بحث:
​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​

تحديد كميات الغاز المصري للأردن خلال اسبوعين

الإثنين

2012-10-22

قال وزير الطاقة والثروة المعدنية ووزير النقل المهندس علاء البطاينة ان الجانب المصري سيتمكن خلال اسبوعين من الحديث عن كميات محددة من الغاز الطبيعي يمكن توريدها الى الاردن.

واضاف البطاينة في تصريح لوكالة الانباء الاردنية (بترا) بعد عودته من القاهرة الاحد، ان نظيره المصري المهندس اسامة كمال ابلغه خلال جلسة مباحثات، ان عمليات تحسين وتقييم تجري لحقول الغاز لهذه الغاية، معللا تراجع كميات الغاز المورد للاردن لاسباب فنية تزامنت مع زيادة محلية على الطلب على الغاز الطبيعي.

واشار البطاينة الى ان المباحثات مع نظيره المصري التي جرت في القاهرة امس بحضور امين عام وزارة الطاقة
والثروة المعدنية المهندس فاروق الحياري، ركزت على زيادة كميات الغاز الطبيعي المستورد من مصر عبر خط الغاز العربي، وسبل المحافظة على مستويات تدفقها عبر الخط حسب الكميات المتفق عليها.
واضاف ان الجانبين ناقشا المعيقات التي ادت الى تراجع كميات توريد الغاز المصري، والاليات الممكنة للتغلب على هذه المعيقات، خاصة بعد الاتفاق الموقع بين الجانبين الاردني والمصري في كانون الاول عام2011 والذي تم بموجبه تعديل أسعار الغاز المصري المورد الى الاردن.
وبهذا الخصوص اكد البطاينة خلال المباحثات أهمية الحاجة الى استمرار وتفعيل الاتفاقية الموقعه بين الحكومتين.
ونقل المهندس البطاينة عن الوزير المصري "ادراكه" لالتزامات الجانب المصري في ضوء الاتفاقية، حيث أكد أن اسباب انقال وزير الطاقة والثروة المعدنية ووزير النقل المهندس علاء البطاينة ان الجانب المصري سيتمكن خلال اسبوعين من الحديث عن كميات محددة من الغاز الطبيعي يمكن توريدها الى الاردن.

واضاف البطاينة في تصريح لوكالة الانباء الاردنية (بترا) بعد عودته من القاهرة الاحد، ان نظيره المصري المهندس اسامة كمال ابلغه خلال جلسة مباحثات، ان عمليات تحسين وتقييم تجري لحقول الغاز لهذه الغاية، معللا تراجع كميات الغاز المورد للاردن لاسباب فنية تزامنت مع زيادة محلية على الطلب على الغاز الطبيعي.

واشار البطاينة الى ان المباحثات مع نظيره المصري التي جرت في القاهرة امس بحضور امين عام وزارة الطاقة
والثروة المعدنية المهندس فاروق الحياري، ركزت على زيادة كميات الغاز الطبيعي المستورد من مصر عبر خط الغاز العربي، وسبل المحافظة على مستويات تدفقها عبر الخط حسب الكميات المتفق عليها.
واضاف ان الجانبين ناقشا المعيقات التي ادت الى تراجع كميات توريد الغاز المصري، والاليات الممكنة للتغلب على هذه المعيقات، خاصة بعد الاتفاق الموقع بين الجانبين الاردني والمصري في كانون الاول عام2011 والذي تم بموجبه تعديل أسعار الغاز المصري المورد الى الاردن.
وبهذا الخصوص اكد البطاينة خلال المباحثات أهمية الحاجة الى استمرار وتفعيل الاتفاقية الموقعه بين الحكومتين.
ونقل المهندس البطاينة عن الوزير المصري "ادراكه" لالتزامات الجانب المصري في ضوء الاتفاقية، حيث أكد أن اسباب انخفاض معدلات توريد الغاز المصري الى الاردن هي اسباب فنية بحته سببها انخفاض انتاجية حقول الغاز المصرية بالتزامن مع زيادة الطلب المحلي على الغاز لتوليد الطاقة الكهربائية في مصر.
وقال البطاينة ان الوزير كمال اشار الى عمليات تحسين وتقييم تجري لحقول الغاز، وأن الجانب المصري سيتمكن خلال اسبوعين من الحديث عن كميات محددة من الغاز الطبيعي يمكن توريدها الى الاردن ما يؤدي الى زيادة في معدلات التوريد اليومي للغاز.
واشار الى ان الجانبين اتفقا على اجراء مباحثات فنية بين خبراء البلدين في الاسبوع الاول من شهر تشرين الثاني المقبل، يتبعها لقاء ثان بين الوزيرين المعنيين للوصول الى صورة واضحة حول العلاقة المستقبلية الخاصة باستمرار توريد الغاز المصري وكمياته.

-(بترا)
الأحمال الكهربائية ليوم أمس
الحمل الصباحي : 1980 م.واط
الحمل المسائي : 2530 م.واط