بحث:
​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​

الاردن في المرتبة الرابعة عالميا في انتاج الصخر الزيتي

الأربعاء

2012-12-05

قال وزير الطاقة والثروة المعدنية وزير النقل علاء البطاينة البطاينة ان الأردن هي الدولة الرابعة في العالم .

من حيث امتلاكها لمصادر الصخر الزيتي حيث يقدر احتياطي الصخر الزيتي السطحي بما يزيد على 70 مليار طن تحتوي على ما يزيد على 7 مليارات طن من نفط.

جاء ذلك خلال لقاء نظمته جمعية إدامة للطاقة والمياه والبيئة برعاية من شركة الأردن للصخر الزيتي (جوسكو)اليوم الثلاثاء، بعنوان "الصخر الزيتي في الاردن، الامكانيات، المشروعات المستقبلية وتأثيرها على وضع الطاقة بالأردن"، بحضور ممثلين عن القطاعين الخاص والعام وعدد من الجهات المعنية في هذا القطاع.

واضاف البطاينة خلال اللقاء إن الوزارة تسعى الى توفير وتطوير مصادر طاقة محلية من أجل مواجهة التحديات وذلك من خلال تطوير استغلال الغاز الطبيعي والصخر الزيتي واليورانيوم ومن خلال توسيع ودعم مشروعات الطاقة المتجددة وتفعيل برامج كفاءة الطاقة.

وقدم وزير الطاقة عرضا حول التحديات الاساسية في قطاع الطاقة بالاردن والتي يعتبر من اهمها استيراد الاردن حوالي97ر0 من اجمالي احتياجاته من الطاقة والكلفة العالية لذلك حيث بلغت الكلفة عام 2011 حوالي 4036 مليون دينار مما يشكل 20ر0 بالمائة من قيمة الناتج المحلي الاجمالي، مشيرا إلى ان معدل النمو السنوي للطاقة الكهربائية يعادل 4ر7 بالمائة سنوياً.

وبين ان الوزارة وسلطة المصادر الطبيعية وقعت العديد من الاتفاقيات لاستغلال الصخر الزيتي في الاردن، إذ وقعت 8 مذكرات تفاهم في مجال التعدين السطحي للصخر الزيتي لانتاج النفط مشيرا الى اتفاقية الامتياز مع شركة شيل لانتاج النفط من الصخر الزيتي العميق باسلوب الحقن الحراري.

وأكد التزام جميع هذه الشركات بالمعايير البيئية والتشريعات والقوانين المحلية والدولية والالتزام بمضمون قانون البيئة الاردني من حيث معالجة الرماد، وأسس استعمال المياه، والتأثيرات الاجتماعية وحماية البيئة الطبيعية.

بدوره لفت رئيس مجلس ادارة جمعية اداقال وزير الطاقة والثروة المعدنية وزير النقل علاء البطاينة البطاينة ان الأردن هي الدولة الرابعة في العالم .

من حيث امتلاكها لمصادر الصخر الزيتي حيث يقدر احتياطي الصخر الزيتي السطحي بما يزيد على 70 مليار طن تحتوي على ما يزيد على 7 مليارات طن من نفط.

جاء ذلك خلال لقاء نظمته جمعية إدامة للطاقة والمياه والبيئة برعاية من شركة الأردن للصخر الزيتي (جوسكو)اليوم الثلاثاء، بعنوان "الصخر الزيتي في الاردن، الامكانيات، المشروعات المستقبلية وتأثيرها على وضع الطاقة بالأردن"، بحضور ممثلين عن القطاعين الخاص والعام وعدد من الجهات المعنية في هذا القطاع.

واضاف البطاينة خلال اللقاء إن الوزارة تسعى الى توفير وتطوير مصادر طاقة محلية من أجل مواجهة التحديات وذلك من خلال تطوير استغلال الغاز الطبيعي والصخر الزيتي واليورانيوم ومن خلال توسيع ودعم مشروعات الطاقة المتجددة وتفعيل برامج كفاءة الطاقة.

وقدم وزير الطاقة عرضا حول التحديات الاساسية في قطاع الطاقة بالاردن والتي يعتبر من اهمها استيراد الاردن حوالي97ر0 من اجمالي احتياجاته من الطاقة والكلفة العالية لذلك حيث بلغت الكلفة عام 2011 حوالي 4036 مليون دينار مما يشكل 20ر0 بالمائة من قيمة الناتج المحلي الاجمالي، مشيرا إلى ان معدل النمو السنوي للطاقة الكهربائية يعادل 4ر7 بالمائة سنوياً.

وبين ان الوزارة وسلطة المصادر الطبيعية وقعت العديد من الاتفاقيات لاستغلال الصخر الزيتي في الاردن، إذ وقعت 8 مذكرات تفاهم في مجال التعدين السطحي للصخر الزيتي لانتاج النفط مشيرا الى اتفاقية الامتياز مع شركة شيل لانتاج النفط من الصخر الزيتي العميق باسلوب الحقن الحراري.

وأكد التزام جميع هذه الشركات بالمعايير البيئية والتشريعات والقوانين المحلية والدولية والالتزام بمضمون قانون البيئة الاردني من حيث معالجة الرماد، وأسس استعمال المياه، والتأثيرات الاجتماعية وحماية البيئة الطبيعية.

بدوره لفت رئيس مجلس ادارة جمعية ادامه الدكتور ماهر مطالقة خلال كلمته الافتتاحية إلى أهمية التعاون بين القطاع الخاص والقطاع العام لاسراع وتيرة تنفيذ مشروعات الطاقة البديلة لا سيما الصخر الزيتي، وذلك للوصول الى 11ر0 بالمائة سنة 2015 والوصول الى 14 ر0 بالمائة سنة 2020 من الصخر الزيتي في خليط الطاقة الكلي, اضافة الى توليد فرص عمل واستثمار مباشر تبلغ حوالي 8ر3 مليار دولار بحلول سنة 2020.

ونوهت المديرة التنفيذية لجمعية إدامه المهندسة هاله زواتي إلى أهمية هذا اللقاء والذي يتيح المجال للتواصل والحوار ما بين القطاعين العام والخاص لخلق بيئة مناسبة لنمو الاقتصاد الاردني، لافتة إلى اهمية المشروعات التي ستعمل على توفير مصادر طاقة محلية غير تقليديه مثل الصخر الزيتي والطاقة المتجددة من رياح وطاقة شمسية.

وحضر اللقاء عدد من ممثلي الشركات التي وقعت اتفاقيات مع الحكومة الاردنية للتنقيب ولاستغلال الصخر الزيتي في الاردن، وممثلي الشركات المتخصصة في مجال الطاقة البديلة والهيئات الدبلوماسية المعنية وشركات توليد وتوزيع الكهرباء والبنوك والعديد من اعضاء جمعية ادامة وممثلون عن القطاع العام خاصة سلطة المصادر الطبيعية ووزارة الطاقة والثروة المعدنية.
الأحمال الكهربائية ليوم أمس
الحمل الصباحي : 2330 م.واط
الحمل المسائي : 2940 م.واط