بحث:
​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​

«الطاقة والمعادن» تمنح أول رخصة لتوليد الكهرباء من الصخر الزيتي

الإثنين

2016-11-07

أصدرت هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن رخصة لممارسة نشاط توليد الطاقة الكهربائية بواسطة الحرق المباشر للصخر الزيتي لشركة العطارات للطاقة في منطقة أم الغدران/ القطرانة.

وقال رئيس مجلس المفوضين/الرئيس التنفيذي للهيئة المهندس فاروق الحياري في تصريح صحفي أمس الأحد، ان رخصة المشروع مربوطة على نظام النقل باستطاعة 470 ميجاواط.

وأضاف ان مدة الرخصة 30 عاما من الإغلاق المالي، مؤكدا اهمية مشاريع الطاقة في تخفيض اعتماد المملكة على استيراد الوقود اللازم لتوليد الطاقة الكهربائية والمساهمة في تزويد النظام الكهربائي باستطاعات توليدية جديدة بالاعتماد على المصادر المحلية.

كما اكد أهمية الدور المناط بهيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن في الحفاظ على هيكلية فاعلة لقطاع الطاقة وتطويره وضمان توفير خدمات آمنة ومستقرة ودائمة ذات جودة عالية للمستهلكين وضمان الكفاءة والاداء في مجال توليد ونقل وتوزيع الطاقة الكهربائية وتشغيل نظام النقل.

وأبدى المهندس الحياري استعداد الهيئة للتعامل مع جميع الطلبات المستكملة للشروط في اطار دور الهيئة في العمل على تشجيع الاستثمار في القطاع وتعزيز مساهمة المصادر المحلية للطاقة في خليط الطاقة الكلي.

وأشار الى ان الرخص الي تصدرها الهيئة تستند لأحكام قانون الكهرباء العام وتحقيقا لمتطلبات الاستراتيجية الشاملة لقطاع الطاقة بزيادة مساهمة المصادر المحلية في خليط الطاقة الكلي في اطار مساعي ضمان أمن التزود بالطاقة في المملكة.

ويتواجد مخزون الصخر الزيتي في حوالي 60 بالمائة من مساحة الأردن، بمالايقل عن 70 مليار طن من الصخر الزيتي ويعتبر الاردن في المرتبة الرابعة من حيث كمية المخزون عالمياً.

ويعد الصخر الزيتي من الصخور الرسوبية التي يتم تعدينها بطرق التعدين التقليدية ومن ثم تسخينها لإنتاج النفط أو إحراقها لتوليد الكهرباء، وتبلغ كلفة مشروع العطارات وفق الشركة نحو 2.1 مليار دولار.

عمان - الرأي
الأحمال الكهربائية ليوم أمس
الحمل الصباحي : 2330 م.واط
الحمل المسائي : 2940 م.واط